السيسي يطالب الشعب الفلسطيني بالتوحد و عدم إضاعة الفرصة و قبول التعايش مع الاخر

img

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى، أن الوقت قد حان لمعالجة شاملة ونهائية لأقدم الجروح الغائرة فى منطقتنا العربية وهى القضية الفلسطينية التى باتت الشاهد الأكبر على قصور النظم العالمية عن تطبيق سلسلة طويلة من قرارات الامم المتحدة ومجلس الأمن.

وطالب  السيسي، اليوم الثلاثاء ، الشعب الفلسطيني بعدم إضاعة الفرصة وحل القضية الفلسطينية.

ودعا السيسي  خلال كلمته في الجمعية العامة للأمم المتحدة، الشعب الفلسطيني إلى الاتحاد وقبول التعايش مع الآخر، مؤكدًا أنَّ أمن المواطنين في فلسطين وإسرائيل “أمر مهم بالنسبة لنا”.

وقال على الشعب الاسرائيلي أن يدعم مواقف قيادته السياسية الداعية الى التعايش مع الشعب الفلسطيني، وعلى الدول العربية ودول العالم الوقوف مع خطوة التعايش وحل القضية الفلسطينية.

وأضاف السيسي لا جدال في مكافحة الإرهاب، ويجب محاربة الإرهاب وداعميه، من أجل تحقيق الأمن والاستقرارلشعوبنا، ولن نسمح للذين يريدون أن يؤاموا بين الإرهاب والمصالح الأخرى لتحقيق أهداف سياسية معينة، هؤلاء يجب أن يكفوا عن هذه السياسة ويعلنوا مكافحتهم للإرهاب.

وقال السيسي إنَّ احترام مبادئ القانون الدولي واحترام سيادة الدول وعدم التدخل في شؤونها هو الطريق لحل الخلافات بين الدول.

وأضاف السيسي خلال كلمته في الجمعية العامة للأمم المتحدة، أنَّ مصر كانت أكثر الدول اهتمامًا بإطلاق مبادرة حوض النيل بين مصر والسوادن وإثيوبيا لحل مشكلة سد النهضة وتنظيم العلاقة بين الدول.

الكاتب Karina

Karina

صحفية فلسطينية مستقلة تبحث عن الحقيقة في العمل الاعلامي بعيدا عن الانتماءات الحزبية التي تحرف العمل الاعلامي عن مساره الطبيعي في نقل الحقيقة كل الحقيقة للجماهير

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة